افتتاح سيتي سكيب أبوظبي اليوم بمشاركة كبرى شركات التطوير العقاري
ينطلق اليوم الاحد معرض سيتي سكيب ابوظبي في اضخم دورة له على الاطلاق مع زيادة مساحته أكثر من 30% مقارنة بدورة 2008 وبمشاركة جميع شركات التطوير الكبرى.


وبالرغم من التباطؤ الاقتصادي العالمي الذي انعكس على مضاربي العقارات فإن سيتي سكيب ابوظبي يعود الى جذوره وفقا للشركة المنظمة للحدث.

ويُقام سيتي سكيب أبوظبي حتى يوم الاربعاء 22 ابريل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض ويجمع تحت سقفه المستثمرين والمهندسين والمصممين والمطورين والهيئات الحكومية وكبار صانعي القرار المعنيين بتصميم وبناء المشاريع العقارية في القطاعين العام والخاص.

وقال مارك جودتشايلد مدير المعرض:" هذا العام لدينا تسع قاعات اضافة الى المدرج حيث تبلغ المساحة الاجمالية للمعرض اكثر من 40 الف متر مربع اي اكثر بـ10 آلاف متر مربع تقريبا من دورة 2008. اضافة لذلك يحوز هذا الحدث على دعم ومساندة اكبر اللاعبين العقاريين في المنطقة اضافة لحكومة ابوظبي".

وتتوقع آي آي آر للمعارض التي تنظم المعرض تغييرا في نوعية الزوار لهذا العام مقارنة بالعام الماضي. وقال دودتشايلد:" كان الطلب على العقارات في دورة العام الماضي قد وصل الى ذروته وكان المضاربون والمستثمرون الهواة مندفعون للاستفادة من جني الارباح على المدى القصير الا ان هذا الوضع لم يكون سائدا هذا العام ونتوقع ان يعود المعرض الى جذوره ونعني بذلك بحث المستثمر الخاص والمؤسسي عن الفرص المتوسطة والبعيدة المدى".

واضاف قائلا:"هذا تجسيد لحقيقة هي ان ابوظبي لا تزال، في ظل مواجهة قطاع التطوير العقاري العالمي لتحديات، ماضية قدما في تطوير البنية الاساسية والمشروعات فضلا عن ريادتها العالمية في التنمية المستدامة".

ومن أمثلة ذلك قيام مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني بالكشف في سيتي سكيب عن مشروع العاصمة الجديدة الضخم الذي سيمتد على مساحة 4500 هكتار وسيكون مركزاً حكومياً واقتصادياً. وتم التخطيط للمشروع ليكون مدينة مستدامة متعددة الاستخدامات تتسع لـ370 الف نسمة اضافة الى ضم كبرى الجامعات والمشافي وقطاعات التوظيف المعرفية والمباني الاتحادية والسفارات والمؤسسات الدولية.

وينعقد بموازاة المعرض مؤتمر التمويل والاستثمار العقاري بمشاركة أكثر من 100 متحدث من كبرى الشركات الاستثمارية والعقارية والمالية في العالم. ويشهد المؤتمر مناقشات معمقة حول التحديات الحالية التي تواجهها الاسواق.

كما ستتنافس الشركات العقارية والهندسية على نيل جوائز سيتي سكيب الشرق الاوسط العقارية التي ترعاها اتصالات، سيراميك رأس الخيمة، غاغيناو و2آي جي. وسيتم تقييم المشاركات بناء على اسهامها في الثقافة المعمارية والابتكار والخيال واحترام الناس والكوكب والبيئة المحيطة والوعي البيئي وتلاؤمها في انحاء الشرق الاوسط وشمال إفريقيا.

تشمل الجهات الراعية الرئيسية لسيتي سكيب ابوظبي 2009 مبادلة العقارية، والجهات الراعية البلاتينية الدار العقارية، صروح، شركة الارض القابضة، والقدرة العقارية وديار القطرية بروج العقارية. وتشمل الجهات الراعية الاستثمارية بيت ابوظبي للاستثمار وتشمل الجهات الراعية المشاركة دائرة الشؤون البلدية في ابوظبي والجهات الراعية الذهبية تعمير والمعبر والجهات الراعية الفضية مؤسسة تطوير العقبة واتش اس بي سي وراعي مؤتمر الاستثمار والتمويل العقاري هي شركة براند اكسبيريانس وشريك البث الدولي سي ان ان انترناشيونال وشريك البث الاقليمي قناة العربية.

اليوم انطلاقة معرض ستي سكيب الأحد 19-4-2009، وحتى الـ 22 من نفس الشهر